الأفراد الشركات البنك الإلكتروني

أنشطة وأخبار البنك

الجمعية العمومية للمساهمين بالبنك تجيز الميزانية العمومية للعام 2010م وتوصيات مجلس الإدارة

03-04-2011 107

الجمعية العمومية للمساهمين بالبنك تجيز الميزانية العمومية للعام 2010م وتوصيات مجلس الإدارة وتنتخب أعضاء مجلس الإدارة للدورة الجديدة 2011م-2014م حقق بنك فيصل الإسلامي السوداني للعام الثاني على التوالي إنجازاً قياسياً في الأداء المتميز ونتائج الأداء المالي عن العام 2010م متفوقاً بذلك على ما حققه من نتائج في العام 2009م وبمعدلات نمو تعتبر الأعلى على مستوى المصارف المحلية وتبشر بإمكانية المحافظة على المراتب المتقدمة التى نالها البنك ضمن التصنيفات المصرفية العربية والعالمية في العامين الماضيين. وأعلن صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور محمد الفيصل آل سعود رئيس مجلس الإدارة لدى مخاطبته الاجتماع السنوي للجمعية العمومية للمساهمين الثاني والثلاثين بقاعة الصداقة بالخرطوم، نتائج أداء البنك عن العام المالي 2010م متضمنة معدلات النمو المحققة على صعيد الميزانية المجمعة وحقوق الملكية والودائع والاستثمارات وصافي الموجودات الثابتة وقائمة الدخل والإيرادات والأرباح المحققة. وثمن صاحب السمو الملكي تميز أداء البنك ونتائجه مشيداً بجهود الإدارة والعاملين معرباً عن توقعاته بالاستمرار في هذا التميز في الأعوام القادمة والمحافظة على الموقع الريادي للبنك في مقدمة البنوك العاملة بالبلاد والمساهمة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية وانتهاج سياسة استثمارية تنشد المصلحة العامة أولاً والربحية للمساهمين ثانياً.. كما أشاد سيادته بصفة خاصة التفوق الذى حققه البنك في التطبيقات التقنية والخدمات الالكترونية المقدمة للعملاء مما أدى الى تحسين خدمات البنك وتحقيق أفضل النتائج.. وبدوره أكد الأستاذ علي عمر إبراهيم فرح، المدير العام للبنك في تعقيبه على استفسارات المساهمين حول بعض الجوانب التي وردت في الإيضاحات المالية، وأوضح بأن انخفاض بند النقد ومافي حكمه دليل صحة وعافية لتحريك الأموال وتشغيلها بدلاً من الاحتفاظ بها وتجميدها. هذا وعقب نقاش مستفيض لأعمال البنك ونتائجه من جانب المساهمين أجاز اجتماع الجمعية العمومية تقارير مجلس الإدارة وهيئة الرقابة الشرعية وتقرير المراجع الخارجي والقوائم المالية المراجعة للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2010م كما أجاز توصية مجلس الإدارة بتوزيع الأرباح البالغ قدرها 77.141.790 جنيه بنسبة 55.1% من رأس المال المدفوع على أن يوزع منها مبلغ 17.141.790 جنيه تمثل 12.24% من رأس المال المدفوع نقداً على المساهمين بنسبة أسهم كل مساهم ورسملة 60 مليون جنيه تمثل ما نسبته 42.85% من رأس المال المدفوع بمنحها أسهماً مدفوعة القيمة توزع على المساهمين بنسبة أسهم كل مساهم. وفي خاتمة أعمالها انتخب الجمعية العمومية السنوية الثانية والثلاثين لمساهمي بنك فيصل الإسلامي السوداني أعضاء مجلس الإدارة للدورة الجديدة 2011م – 2014م وأسفرت نتيجة التصويت عن فوز صاحب السمو الملكي الأمير د. محمد الفيصل آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير عمرو محمد الفيصل والدكتور عبدالعزيز عبدالله سليمان الفدا والأستاذ مصطفى أبوبكر عزام والأستاذ دفع الله الحاج يوسف مدني والأستاذ علي عبدالله يعقوب أحمد والدكتور عثمان الهادي إبراهيم طه والأستاذ حسن الناير والدكتور محمود فؤاد الصراف والأستاذ الباقر يوسف مضوي.. وقد سجلت الجمعية العمومية لمساهمي بنك فيصل الإسلامي السوداني صوت شكر وإشادة لمجلس الإدارة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير د. محمد الفيصل آل سعود وللإدارة التنفيذية بقيادة الأستاذ علي عمر إبراهيم فرح، المدير العام والعاملين بالبنك للأداء المتميز والنتائج الجيدة التي حققها البنك في العام 2010م مصحوبة بتصنيفات التفوق ودروع التميز التي نالها البنك على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي. وجاءت المؤشرات المالية لأداء البنك خلال العام 2010م على النحو الآتي: (أ‌) قائمة المركز المالي : 1/ الميزانية المجمعة : ارتفع حجم الميزانية المجمعة للبنك إلى 3,407 مليون جنيه مقابل 2,431.8 مليون جنيه في العام 2009م بزيادة قدرها 975.2 مليون جنيه بنسبة 40.1% ، يعزى ذلك للتطور الكبير الذي حدث في موارد البنك ، حيث ازدادت ودائعه بنسبة 40% كما نمت حقوق الملكية بنسبة 38.2% ، وساهم التحسن في نسبة التوزيع لأصحاب الودائع وأصحاب حقوق الملكية في تعميق ثقة المتعاملين في الاستثمار بالبنك وبالتالي اتجاه ودائعه نحو الودائع المستقرة مما ساعد في توظيفها بكفاءة عالية , كما زاد بند إجمالي إستثمارات البنك بنسبة 56.6%. وساهم التطور التقني الكبير في عملية تخصيص الموارد في البنود التي تحقق هدفي السيولة والربحية . 2/ حقوق الملكية :
  • ارتفع إجمالي حقوق الملكية إلى 245.7 مليون جنيه مقابل 177.8 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة 68.8 مليون جنيه بنسبة زيادة 38.2% وذلك نسبة لزيادة رأس المال المدفوع والاحتياطيات .
3/ الودائع لدى البنك :
  • إرتفعت جملة الودائع إلى 2,677.3 مليون جنيه مقابل 1,912.4 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة بلغت 764.9 مليون جنيه بنسبة 40% وذلك نتيجة لجهود الإستقطاب والتحسن الكبير في خدمات البنك بصورة عامة والخدمات الإلكترونية بصفة خاصة .
  • إرتفعت أرصدة الودائع بالعملة المحلية إلى 2,112.9 مليون جنيه مقابل 1.584.9 مليون جنيه للعام 2009م بزيادة 528 مليون جنيـــه بنسبة 33.3% .
  • إرتفعت أرصدة الودائع بالعملة الأجنبية إلى 564.3 مليون جنيه مقابل 327.4 مليون جنيه للعام 2009م بزيادة 236.9 مليون جنيه بنسبة 72.4% .
4/ الإستثمارات : • الإستثمارات قصيرة الأجل :
  • بلغت الإستثمارات قصيرة الأجل (ذمم البيوع المؤجلة وإستثمارات الصيغ الأخرى) 2,171 مليون جنيه مقابل 1,366 مليون جنيه في عــام 2009م
  • بزيادة 804.9 مليون جنيه بنسبة 59% ويعزى ذلك إلى إزدياد حجم الموارد والتي تم إستثمارها في منتجات جيدة مع عملاء متميزين وبضمانات كافية .
  • بلـغ الإستثمار في الأوراق الماليـة 680.6 مليون جنيه مقابل 456.1 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة 224.5 مليون جنيه بنسبة 49% وتعزى هذه الزيادة إلى التطور الكبير في موارد البنك وتوظيفها بصورة مثلى في منتجات جيدة تعظم من إيرادات البنك وتفيده في إدارة سيولته بطريقة مثلى تضمن له إستمرارية التعامل دون الدخول في إضطرابات سيولية ومالية .
• الإستثمارات طويلة الأجل : • بلغ إجمالي الإستثمارات بالخارج 15.8 مليون جنيه مقابل 14.7 مليون جنيه في العام 2009م بنسبة زيادة 7.3% . كما بلغ حجم الإستثمار في الشركات التابعة والشركات الشقيقة 41.5 مليون جنيه مقابل 18.7 مليون جنيه في العام 2009م بنسبة زيادة 122.1% . ويعزى ذلك إلى إهتمام البنك بشركاته التابعة وذلك بزيادة رؤوس أموالها . 5/ صافي الموجودات الثابتة : • بلغ صافي قيمة الموجودات الثابتة 104.8 مليون جنيه مقابل 73.5 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة 31.3 مليون جنيه بنسبة 42.8% ويعزى ذلك إلى الصرف في تهيئة رئاسة وفروع البنك وتحديث معينات العمل من أثاثات ووسائل نقل وكذلك الصرف على تطوير التقنية المصرفية . ب/ قائمة الدخل :
  • إرتفع الدخل من البيوع المؤجلة وإستثمارات الصيغ الأخرى إلى 226.6 مليون جنيه مقارنة بـ 179.1 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة بلغت 47.5 مليون جنيه بنسبة 26.5% ويعزى ذلك إلى زيادة وتحسين الإنتاجية وتقليص مخاطر العمليات والإستثمار في منتجات جيدة ذات ربحية عالية .
  • إرتفع نصيب أصحاب ودائع الإستثمار المطلقة إلى 123.3 مليون جنيه مقابل 79.4 مليون جنيه في عام 2009م بنسبة زيادة 55.4% وتعزى هذه الزيادة إلى التحسن في أرباح الإستثمار .
  • إرتفع نصيب البنك بصفته مضارباً ورب مال إلى 103.2 مليون جنيه مقارنة بمبلغ 99.7 مليون جنيه في عام 2009م بنسبة زيادة 3.5% .
  • ارتفعت إيرادات البنك من الخدمات المصرفية إلى مبلغ 93.3 مليون جنيه مقابل 48.7 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة بلغت 44.6 مليون جنيه بنسبة 91.6%.
  • إرتفع إجمالي إيرادات البنك إلى 212.5 مليون جنيه مقابل 156.5 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة بلغت 56 مليون جنيه بنسبة 35.8% .
  • بلغت مصروفات البنك العمومية والإدارية 76.5 مليون جنيه مقابل 53.5 مليون جنيه في عام 2009م بنسبة زيادة 43% وتعزى هذه الزيادة إلى التحسين في مرتبات العاملين والزيادة في المصروفات الإدارية .
  • إرتفعت الأرباح بعد الزكاة والضريبة إلى 105.2 مليون جنيه مقابل 70.8 مليون جنيه في عام 2009م بزيادة بلغت 34.4 مليون جنيه بنسبة 48.6% ويعزى ذلك لتحسن أداء البنك في إيراداته من الاستثمار والخدمات المصرفية .